ليس دفاعا عن نتفلكس ولا هجوما على “القيم العربية”.. الجمهور هو الحكم

مع كل جعجعة لا تنتج طحينا ما أو فقاعة تعبر في الهواء أو حتى زوبعة في فنجان تثور ثائرة البعض ومتسلحا بالكثير من الحجج للتأكيد على وجود مؤامرة تستهدف القيم العربية وتسعى إلى القضاء عليها وإحلال مفاهيم جديدة مكانها وغير ذلك.مما لا شك فيه أن منظومة القيم والأخلاق العالمية تتغير أصلا بفعل العولمة وانفتاح العالم … متابعة القراءة ليس دفاعا عن نتفلكس ولا هجوما على “القيم العربية”.. الجمهور هو الحكم

مقابلة مع موقع “تواصل” الخاص بشبكة الجزيرة… إبراهيم عرب: غرفة أخبار الجزيرة مدرسة مهنية محترفة

Interview in English في هذا اللقاء يحدثنا الزميل إبراهيم عرب، رئيس تحرير نشرات بقناة الجزيرة الإخبارية، عن أبرز المحطات في مسيرته الأكاديمية والمهنية، ويطلعنا على التحديات التي تواجه الإعلام التلفزيوني في ظل منافسة الإعلام الرقمي ومنصاته، ويروي لنا قصة إطلاق النشرة الإخبارية الجديدة "منتصف الليل" على قناة الجزيرة. حدثنا عن تأثير المكان الذي ولدت وكبرت فيه على … متابعة القراءة مقابلة مع موقع “تواصل” الخاص بشبكة الجزيرة… إبراهيم عرب: غرفة أخبار الجزيرة مدرسة مهنية محترفة

Interview with “Tawasul” for Aljazeera Staff: Ibrahim Arab: Al Jazeera’s newsroom is a professional school

المقابلة باللغة العربية Ibrahim Arab, Program Editor of Al Jazeera Arabic Channel, tells us about the most prominent stations of his career, and briefs us on the most important challenges facing television media in the face of digital media competition, and the story of the launch of the new news bulletin, Midnight, on Al Jazeera. … متابعة القراءة Interview with “Tawasul” for Aljazeera Staff: Ibrahim Arab: Al Jazeera’s newsroom is a professional school

قصة صحفية أم سلعة رقمية.. “الجمهور مش عايز كده”

أدت الطفرة في منصات التواصل الاجتماعي على الإنترنت إلى حدوث تقاطع بين منهجيات الصحافة الرقمية وأدوات التسويق الإلكتروني. إذ أن الصحافة كانت عملية اتصال في اتجاه واحد فاتجاهين ثم بلغت مرحلة الاتجاهات المتشعبة. أما اليوم، فكبر الاهتمام بأن يكون المحتوى أو المنتج الصحفي قابلا للمشاركة وجاذبا للتفاعل. كما صار التركيز على أن يكون هذا المحتوى … متابعة القراءة قصة صحفية أم سلعة رقمية.. “الجمهور مش عايز كده”